العوامي يصف التفاسير القديمة للقرآن بالسطحية

3٬194

وصف الشيخ فيصل العوامي التفاسير القديمة للقرآن الكريم بالسطحية لارتكازها على تصورات ما أسماه بالعقل القديم قبل النظر في الاكتشافات الحديثة، مشيرا إلى أنه لو تم الرجوع إلى الاكتشافات الحديثة سنكتشف أن القراءة القديمة كانت سطحية لعدم اطلاعها على علوم الفيزياء والكيمياء والرياضيات.
وتطرق العوامي الذي كان يتحدث في منتدى الثلاثاء بالقطيف أمس الأول، في محاضرة أدارها عبدالباري الدخيل بعنوان: مناهج المعرفة بين المثقف والفقيه، بمشاركة الكاتب أحمد النمر، إلى جدلية العلاقة بين الفقيه والمثقف، وقال: ينبغي أن نقرر المفهومين، مع ملاحظة أن الفصل بين العنوانين غير صحيح لأن الفقيه أثناء اشتغاله بتخصصه يزاول دور المثقف، والمثقف أيضا قد يمارس دور الفقيه في ناحية من النواحي.
من جانبه أكد أحمد النمر أن مفهوم المثقف يمثل معضلة كبيرة، حيث لم يتفق المثقفون على تحديده ولا تحديد دوره ووظيفته، فهناك من الفقهاء من كان مثقفا، وله تأثير، لافتا إلى أن المثقف هو كل من أتقن التعبير عن ما يتحدث فيه، مشيرا إلى أن بعض المثقفين ينسبون التخلف إلى أصولية الفقيه.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد