الأمير سعود بن نايف.. الثقافة والتواضع

262

 

الصفات التي يتحلى بها أي مدير لمؤسسة ما، أو شركة وكذلك الإدارة المنزلية عند الأب، تنعكس على مجرى العمل ويقل فيها الأخطاء أو بمعنى آخر تتم معالجة أي خطأ كان بكل يسر وسهولة، كما أنها تضفي على العاملين في المؤسسة الانسجام النفسي الذي يعطيها الحافز في نمو العمل والارتقاء به.

هذا على مستوى المؤسسة، كيف إذا كانت هذه الصفات يتمتع بها أمير لمنطقة، فمن المؤكد تلك الصفات تنعكس على مستوى الناس، الذين يعيشون تحت مظلة هذا الأمير.

صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية يتمتع بصفات جميلة، انعكست على مستوى المنطقة والناس الذين يعيشون فيها، من تلك الصفات الثقافة والتواضع والإخلاص في العمل، كل صفة من هذه الصفات تشكل انعكاسة على مستوى الناس لأنها تلامس حياتهم وتنمي معيشتهم ومستواهم الفكري والمعرفي.

مَنْ يحضر مجلس سموه الأسبوعي يلمس تلك الصفات، فعلى مستوى التواضع تجد ابتسامته دائمة على محياه، ويتفقد مَنْ كان مستمرا في الحضور وينقطع، فلا يجد أي نوع من العلو عندما يلتقيه يباشره بسؤال عن غيابه ويتلاطف معه، وما زلت أتذكر أنني أخبرته بأن أحدا ممن يحضر قد فقد أحد إخوانه مباشرة أخبرني بأنه اتصل به وعزاه.

أما على مستوى الثقافة، ففي مجلسه العامر في كل أسبوع هناك فعالية سواء كانت ضمن السلك الحكومي، أو عملا أهليا تجده ملما بتلك الفعالية ويدعمها بأفكار تنميها. فقد كنت في جلسة خاصة مع أعضاء منتدى الثلاثاء بالقطيف في مكتب سموه، بعدما تحدث الأعضاء عن مسيرة المنتدى في تسعة عشر عاما، تحدث سموه عن المنتديات الفكرية في الدول العربية وكيف كانت وماهية المواضيع التي تطرح، يدل ذلك على سعة اطلاعه ومعارفه العامة عن الحركة الأدبية في العالم العربي، وقد ذكر تواريخ بعض الصوالين المصرية، التي كانت في عهد قديم، وطرح أفكارا مهمة لكي يستمر المنتدى، وما الأهمية من وجود منتديات مستمرة بعطائها، كما أنني أتذكر بعد جلسته في الإثنينية أمام الناس التقى بالمهندس جعفر الشايب، وامتدح مقاله الذي ينشره في جريدة (اليوم)، بكل تواضع كان يناقش الشايب ويحثه على المواصلة لكي يتعلم الناس كيفية التفكير.

كما تجده حاضر الذهن لكل سؤال يطرح ومن ثم يرد عليه.

وأما إخلاصه في عمله واهتمامه بمعالجة مشاكل الناس وقضاياهم، حيث إنه يتابع المشكلة ويحمل همها حتى تنتهي. فمقطع الفيديو الذي انتشر ووقوفه بنفسه على مشكلة الأمطار يدلل على إخلاصه.

هنيئا للمنطقة الشرقية وجود هذا الأمير ذي الصفات العالية، التي تهم المواطن وترتقي به.

 

رابط الخبر اضغط هنا

 

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد