تطوير آليات المشاركة الأهلية في المنتديات الثقافية

2٬803

«سبل وآليات تطوير العلاقات بين المنتديات الثقافية وتفعيل دورها في المجتمع» كان محور ندوة عقدت بمنتدى الثلاثاء الثقافي بالقطيف وحضرها عدد من المثقفين والاعلاميين والمهتمين بالشأن الثقافي.ادار الندوة ميرزا الخويلدي متطرقاً الى المنتديات الثقافية في المملكة وتنامي دورها الثقافي باعتبارها احد ابرز مجالات التعبير عن الذات.. قائلاً ان ان هذه المنتديات الاهلية لعبت دورا في الحوار المحلي عبر تبنيها لمناقشة قضايا الحوار الوطني والارهاب والعنف والاصلاح.
تحدث بعد ذلك راعي منتدى الثلاثاء الثقافي جعفر الشايب الذي رحب بأصحاب المنتديات الثقافية في المنطقة مشيرا الى ان همية ذلك في هذه المرحلة التي بدأت فيها ملامح الاهتمام الرسمي بهذا النشاط الاهلي الثقافي الفاعل وعرج في حديثه على ندوة «الصالونات الثقافية بالمملكة واثرها في نشر ثقافة الحوار» التي دعا اليها مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني في مكة المكرمة خلال مايو 2006م مستعرضا ابرز ما طرح فيها من قضايا ومناقشات وافكار وتحديدا حول توجه المركز لدعم ورعاية هذه الفعاليات الثقافية. ومن بين القضايا التي اثارها الشايب في حديثه موضوع النخبوية في المنتديات الثقافية، واسباب ضعف التغطية في وسائل الاعلام المحلية لهذه الانشطة، والجدل حول ترسيم هذه المنتديات والعلاقة بينها وبين المؤسسات الثقافية الرسمية وانهى حديثه بقراءة التوصيات التي انتهت اليها ندوة مكة المكرمة، واكد في حديثه على ان المسؤولين يولون هذا النشاط اهتماما ملحوظاً ويساهمون في تشجيعه ودعمه.
بعد ذلك تحدث جعفر تحيفة صاحب منتدى الحوار الثقافي مستعرضا المناخ الثقافي في المنطقة وتأصل مفاهيم الحوار واللقاءات الثقافية في المجتمع ومطالبا بقيام المنتديات الثقافية للتعاطي مع التطورات التي تمر بها البلاد في هذه المرحلة من جوانبها الاجتماعية والثقافية والسياسية وفتح آفاق الحوار الحر بين افراد المجتمع.
وتحدث بعده فائق الهاني صاحب منتدى الساحل الشرقي الذي تناول الابعاد الاجتماعية لهذه المنتديات الثقافية والتحفز الموجود لدى ابناء المجتمع للمساهمة فيها والمشاركة الجادة في الحوار وهو دليل على نضج ثقافي لهم واستعداد للحوار مع الآخر ومناقشة القضايا الثقافية والاجتماعية المغيبة، واكد من خلال تجربته في ادارة المنتدى على وجود ارضية مناسبة في المجتمع للتجديد والتواصل الثقافي. كما شارك ايضا احمد سماحة عن منتدى الذكير الثقافي ومثمناً خطوة مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني في احتضانه هذه الفعاليات ومؤكدا على ضرورة التنسيق بين هذه المنتديات عبر عقد لقاءات دورية بينها والاستفادة من الطاقات والكفاءات الثقافية. واستعرض حسين النمر صاحب منتدى العوامية الثقافي تجربة منتداه في استضافة العديد من الشخصيات للحديث حول قضايا تتعلق بحاجات وقضايا المجتمع بصورة محددة منها مشكلة العنف والتنمية الانسانية وثقافة الحوار، داعيا الى مزيد من البحث حول تطوير هذه المنتديات الثقافية. وتحدث عادل المتروك صاحب منتدى «الصفا الثقافي» المزمع قيامه قريبا عن فكرة واهداف المنتدى.
كما استعرض فؤاد نصر الله مدير منتدى القطيف الثقافي (ديوانية القطيف) ابرز الانشطة والفعاليات التي اقامها المنتدى وحددها بكونها تأتي استجابة للقضايا المطروحة في المجتمع واستضافة بعض الشخصيات التي تساهم في تقديم او تفعيل انشطة اجتماعية مختلفة. وتحدث اخيرا ذاكر حبيل المشرف على منتدى تمكين النسائي شارحا اهدافه وبرامجه في تفعيل دور المرأة وتنميتها من خلال الندوات والمحاضرات والبرامج التدريبية.
كما شارك بمداخلة ايضا ابراهيم الهطلاني عضو منظمة «كتاب بلا حدود» معرفا بالجمعية ودورها في احتضان ورعاية الكتاب في مختلف دول العالم. وشارك الحضور بمداخلاتهم المختلفة مؤكدين على اهمية التكامل بين المنتديات الثقافية وعدم الاندفاع في تكرارها بلا مبرر وضرورة التنسيق بينها، بحيث تساهم في تنمية المجتمع وتوجيهه بدلا من عقد انشطة دون هدف واضح.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد