أدباء ومثقفون يناقشون تجربة الدميني الشعرية

89

تحت عنوان “علي الدميني: قراءة في التجربة الشعرية”، يقيم منتدى الثلاثاء الثقافي مساء الثلاثاء بالتعاون مع جمعية الثقافة والفنون بالدمام أمسية حوارية يشارك فيها كل من الشاعرة الدكتورة فوزية أبو خالد والكاتب الدكتور حسن مدن والشاعر الأستاذ طلال الطويرقي والفنان الأستاذ محمد العبد الباقي، وتدير الأمسية الأديبة رجاء البوعلي. وتتناول الأمسية الحديث عن تجربة الدميني الشعرية في أبعادها الإنسانية والثقافية والوطنية.

وتعد تجربة الدميني في الشعر الحداثي من أهم التجارب في فترة الثمانينات الثرية، لجرأتها ووقوعها مبكرة في تلك الحقبة، ويعرف بجودة شعره وعمق مضامينه الوجودية والتطلعية، وصدر له “رياح المواقع”، و “بياض الأزمنة”، وتعتبر قصيدته (الخبت) من أشهر القصائد على المستوى العربي. وأشرف على ملحق “المربد” الثقافي الشهير في الثمانينات في صحيفة اليوم، ومن ثم أسس مجلة (النص الجديد) الشهيرة وهي مجلة ثقافية احتوت على تجارب ونصوص حداثية، كما أن له انتاجات عديدة في الصحافة والمناشط الثقافية في المقال والنثر والقصيدة.

وتأتي هذه الأمسية امتدادا للتعاون بين منتدى الثلاثاء الثقافي وجمعية الثقافة والفنون بالدمام للاحتفاء بالرموز الثقافية في المملكة، حيث أقيمت عدة فعاليات مشتركة سابقة أبرزها حفل تأبين الدكتور عبد الرحمن الوابلي عام 2017م. وتتضمن فقرات الأمسية أيضا توقيع الكاتبة زهراء المحسن كتابها الأول “لا مثيل له”، الذي يلخص مذكراتها ومشاعرها بأسلوبٍ أدبي مبسط.

رابط الخبر اضغط هنا

 

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد