في الثلاثاء الثقافي، مساعد وزير المالية السابق: الاقتصاد السعودي يمر بتحولات هيكلية، والرؤية رفعت مستوى الشعور الوطني

2

 

استعرض مساعد وزير المالية السابق للسياسات الكلية والعلاقات الدولية الأستاذ عبد العزيز الرشيد خلال ندوة نظمها منتدى الثلاثاء الثقافي مساء أمس التحولات الهيكلية في الاقتصاد السعودي، مؤكدا على أن الاقتصاد السعودي يمر بتحولات هيكلية مهمة، وأن رؤية 2030 رفعت مستوى الشعور الوطني ووحدت الجهود المشتركة نحو التنمية والتطوير.

وشهدت الندوة التي أدارها الأستاذ أمين الصفار وحضرها جمع من المثقفين والمهتمين بالاقتصاد، حوارا ثريا حول العديد من القضايا ذات العلاقة بالاقتصاد الوطني كسوق العمال، ومشاركة المرأة، وبرامج الخصخصة، والتضخم وارتفاع تكلفة المعيشة، والمشاريع الكبرى، وتنوع مصادر الدخل.

وتناول المحاضر في عرضه نبذة تاريخية عن التحولات الاقتصادية والتأثير العالمي على البرامج الوطنية، واتجاهات الاقتصاد العالمي في المرحلة الحالي، مؤكدا على أهمية توفر القدرة على الاستدامة والتكيف مع هذه التحولات العالمية، وخاصة مع التوجه القائم للتحول نحو الاقتصاد الاخضر بدلا من الوقود الأحفوري كالنفط والغاز، حيث أن ذلك يؤثر كثيرا على الاقتصاد السعودي كونه يعتمد على ثروة النفط.

وذكر الأستاذ الرشيد أن الرؤية تمثل مشروعا جادا للتحول نحو التنمية، لأنها نابعة من فهم دقيق للوضع في المملكة وموقعها في الاقتصاد العالمي، وأنها أخذت بعين الاعتبار الامكانات المتاحة في المملكة كالقوة العاملة المحلية، وفهم التحولات الدولية، وركزت في معالجاتها على الاختلالات التنموية. وأوضح أن ما تحقق خلال الست سنوات الماضية يعد كبيرا من ناحية اعداد القطاع الحكومي لتمكينه من تنفيذ خطط الرؤية، ونمو بعض القطاعات غير النفطية كالتعدين، والخدمات، والسياحة، والزراعة، ومشاركة المرأة في سوق العمل الذي اعتبره تحولا اجتماعيا مهما.

وعرض في الندوة فيلما قصيرا بمناسبة اليوم العالمي للقصة، وقدم فنان الفيلوغرافيا غالب العلوي عرضا موجزا لأعماله الفنية التي عرضها في قاعة المنتدى، كما تحدث الأستاذ سعيد الخباز مفصلا عن أهداف وبرامج مشروع منتدى القطيف الاقتصادي والذي سيقام قريبا، واستعرض الكاتب عبد الباري الدخيل مجموعته القصصية “أوراق ليست للبيع” التي وقعها في ختام الندوة.

رابط الخبر اضغط هنا

 

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد