الثلاثاء الثقافي: ندوة حوارية حول الشباب واتجاهات التدين

8

 

يستضيف منتدى الثلاثاء الثقافي مساء الثلاثاء القادم ضمن برنامجه الثقافي الأسبوعي باحثين شابين في مجال الفكر والثقافة هما الأستاذ بسام المسلمي والأستاذ علي الغاشي في ندوة حوارية شبابية تحت عنوان “الشباب واتجاهات التدين”، ويديرها الأستاذ السيد أحمد الحسن، كما يحل المستشار الدكتور عبد الرزاق الشيخ كضيف شرف فيها حيث يسلم المشاركين الدروع التقديرية ويلقي كلمة في ختام الندوة.

وتهدف هذه الندوة لملامسة أبرز القضايا المتعلقة باتجاهات فئة الشباب حول الحالة الدينية بشكل عام، من خلال رصد اهم الاتجاهات القائمة في المجتمع في العلاقة مع الدين. وتطرح الندوة هذا الموضوع في محاولة للبحث عن مكامن الخلل والضعف في الحالة الدينية، ومن أجل الاسترشاد لأفضل وانجع السبل لتعاطي فئة الشباب مع الدين ومحاولة معالجة أبرز الإشكالات التي تواجههم في هذا المجال. وتستند الحوارات في الندوة على الحوار الهادف البناء والنقاش الموضوعي بما يؤدي لطرح مختلف التساؤلات والإشكالات ومحاولة الإجابة عليها في أجواء حوارية هادئة ومتزنة.

والاستاذ علي خضر الغاشي هو طالب في كلية الحقوق بجامعة الملك فيصل، وفي الحوزة العلمية الدينية، ومهتم بالأبحاث الفكرية والكلامية والدراسات القانونية، حاز على جائزة القطيف للإبداع، فرع الناشئ المنجز، كما فاز في مسابقة حفظ القران الكريم المقامة في المسجد النبوي الشريف، وصدر له “بقية الله، قراءة في نظرية المخّلص” و “الانسان في ثنائية العلم والدين”. أما الاستاذ بسام علي المسلمي فهو باحث وكاتب يعمل على كتابة رسالة الدكتوراة في اللسانيات التطبيقية في جامعة الملك فيصل، وحصل على ماجستير في اللغة العربية من جامعة اليرموك في الأردن، وعلى جائزة وزارة التعليم العالي للتفوق في الاداء الأكاديمي لعدة سنوات، وهو كاتب في مجال التعليم والفكر في صحف ومجلات عربية، ونشرت له دراسة “الازدواجية والثنائية اللغويتان في الدول العربية: المفهوم والأسباب والآثار (دراسة مقارنة)”.

وتشمل فقرات الندوة عرض فيلم تراثي قصير “المربعانية”، ومشاركة الفنانة ايمان شاكر بمعرض تشكيلي تستعرض فيه تجربتها الفنية، وتكريم الطالب المتفوق ريان السدرة، وعرض وتوقيع كتاب “ديوان الكاشون” للمؤرخ يوسف آل بريه.

رابط الخبر اضغط هنا

 

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد