الفوتغرافية الفرج تطالب زميلاتها بالتدريب والاستفادة من خبرات المحترفين

3٬071

طالبت الفنانة الفوتغرافية عبير الفرج زميلاتها الفنانات بالتدريب المستمر والاطلاع على كل ما هو جديد في عالم «الكاميرا» والاستفادة من خبرات المحترفين للانطلاق في عالم الإبداع. وأكدت في معرضها الأول «سحر الابتسامة، تراتيل الطفولة» والذي أقيم في منتدى الثلاثاء هذا الأسبوع على أن التدريب والتطوير يزيد من كفاءة الشخص ويرفع معدل تميزه.
وقالت لـ «جهينة الإخبارية»: أن مشاركتي في المنتدى تعد مرحلة مهمة لكونه البوابة الأولى التي أنطلق منها وأعرض بها تجربتي البسيطة والتي مازالت تحتاج للمزيد حتى أصل للاحترافية»، مشيرة أن عدد اللوحات التي شاركت بهم 25 لوحة ما بين التراث العمراني وصور للطبيعة والبورته. وعن بداية الدخول لعالم التصوير أشارت الفرج بأن بدايتها في حوزة البتول العلمية علها السلام حيث كانت تصور الأنشطة والفعاليات، وكذلك التصوير للأنشطة التوعوية في بعض المراكز الصحية». وأضافت: بعد إصرار زميلاتي وبعد إحساسي بأهمية التصوير بدأت باقتناء «كاميرا» احترافية والالتحاق في دورة للفنانة صفية البحار، ليبدأ مشوار آخر في حياتي وتتابعت الدورات وورش العمل فقد كنت أحرص على ما له علاقة بالتصوير. وأضافت «أطمح أن أصل إلى الاحترافية والتي تجعل من صوري رسالة ناطقة» شاكرة للمنتدى لجميل استضافتهم وتشجيعهم للمواهب ولشبكة «أنا أحبك يالقطيف» التي تتبنى الشباب والمواهب.
يذكر أن الفرج والتي تعمل منذ 9 سنوات ممرضة في الرعاية الصحية الأولية بالقطيف لديها العديد من الأنشطة والمشاركات الاجتماعية فهي عضو في اللجنة الإعلامية بمؤسسة عين الحياة الثقافية بالعوامية وعضو في اللجنة الإعلامية بمركز زهور المستقبل لذوي الاحتياجات الخاصة التابع لجمعية تاروت الخيرية.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد