د. العمري يناقش التسامح في المجتمع بمنتدى الثلاثاء الثقافي

3٬094

أكد الأستاذ المساعد في جامعة القصيم الدكتور عادل العمري ضرورة ان تمنع الجهات الرسمية الخطابات التحريضية التي تساهم بنشر الكراهية في المجتمع، ومنع إصدار الكتب التي تؤثر على وحدة مكونات الوطن.
وأوضح خلال الأمسية التي اقيمت امس الأول بمنتدى الثلاثاء الثقافي بالقطيف والتي تزامنت مع يوم التسامح العالمي، وحملت عنوان “مجتمعنا وضرورة التسامح الديني”، أن التسامح مبدأ لا بد من تعزيز ثقافته في المؤسسات الوطنية، وفي التعليم بصفته مبدأ لا يمكن التنازل عنه، مطالباً المصلحين بتصحيح المفاهيم المغلوطة والقضاء على الخرافات التي تناقلتها الأجيال دون أي إثباتات صحيحة، مؤكدا أن المراجعات التصحيحية هي الطريق الأمثل لنشر ثفاقة التسامح.
واستنكر الدكتور العمري في الأمسية التي أدارها الاعلامي عبدالباري الدخيل وشهدت معرضا للخطاط حسن آل رضوان الاستمرار في منع مختلف الفنون في المدارس، مطالبا بتفعيل اكثر للمسرح وبقية انواع الفن الراقية لتساهم في رقي الذوق العام، فيما شهدت الأمسية مداخلات عدة من قبل الحضور الذين تفاعلوا مع طرح الدكتور العمري.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد