في مناسبة يوم التأسيس: الثلاثاء الثقافي يستعرض تطورات الصحافة والأدب في المملكة

37

 

أعرب عضو منتدى الثلاثاء الثقافي الأستاذ أمين الصفار في الكلمة التي ألقاها بمناسبة يوم التأسيس عن افتخار المواطنين بهذه المناسبة الوطنية التي تسترجع مرحلة التأسيس وتذكر بالتطورات الكبرى التي مرت بها البلاد وأهمية المحافظة عليها لتحقيق تطلعات المواطنين في ظل القيادة الرشيدة التي تدفع للمزيد من العطاء.

جاء ذلك في افتتاحية الندوة التي نظمها منتدى الثلاثاء الثقافي مساء أمس تحت عنوان “تجربة في الصحافة والأدب” من خلال استعراض تجربة القاص والإعلامي الأستاذ حسين علي حسين الذي تناول خلال حديثه جوانب من سيرته في العمل الصحفي، معبرا عن التطورات التي مر بها العمل الصحفي والأدبي طوال الخمسين سنة الماضية.

وأدار الندوة التي شارك فيها جمع من الأدباء والقاصين الأستاذ سلمان العيد متحدثا عن أبرز محطات تجربة حسين علي حسين، مستعرضا أهم نتاجه القصصي والمواضيع التي عالجها في أعماله القصصية والروائية ومقالاته الصحفية. وأكد حسين علي حسين في حديثه على ارتباط الصحافة بالأدب من خلال عرضه لتجربة الصحافة السعودية وبداياتها في الحجاز وبروز العديد من الأدباء الرواد من خلال مشاركاتهم في الصحافة، مشيرا إلى استمرار هيمنة الأدب على الصحافة حتى بعد تحول الصحف لمؤسسات في الستينات الميلادية.

وبين في حديثه أن مساحات الأدب في الصحافة السعودية كانت حافلة بالتجاذبات معبرة عن التحولات الفكرية والأدبية ومن بينها تحولات الحداثة، وظروف ما أطلق عليه بالصحوة التي مرت بها المنطقة. وأضاف حول تجربته الأدبية أنه تمكن من الفصل بين عمله الصحفي الوظيفي وبين هوايته في الابداع الأدبي، متحدثا حول تجاربه مع عدة مؤسسات صحفية في الرياض وجدة.
وشارك في قراءة هذه التجربة الثرية كل من القاصين محمد الحميدي وحسين السنونة والدكتور حسن الشيخ بمداخلات تناولت أبعاد تجربة حسين علي حسين، وتمثيلها للواقعية في التعبير عن المجتمع والأمكنة بصورة أمينة وبأساليب جاذبة ومتنوعة.

وتم في هذه المناسبة أيضا عرض فيلم قصير حول يوم التأسيس، وتكريم الطالبة ريما آل يوسف التي تحدثت عن جهدها العلمي وانجازاتها وتمثيلها للمملكة في مؤتمرات ومسابقات علمية عديدة. كما استعرضت الطالبة فاطمة آل فتيل تجربتها في الكتابة متناولة إصدارها الأخير “مع جدي” الذي وقعته في ختام الندوة.

رابط الخبر اضغط هنا

 

قد يعجبك أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق أقرأ المزيد